اخبار الرياضة جول العرب | ليفربول وتشيلسي في الوقت الاضافي .. التعادل يقرر المباريات الاصلية


حسم التعادل السلبي في الشوط الثاني من نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي بين ليفربول وتشيلسي في اللقاء الذي أقيم على ملعب ويمبلي ، لذلك لجأ الفريقان إلى الأوقات الإضافية.

وكانت المباراة متوازنة بين الفريقين ، وسط ضياع عدد كبير من الفرص خلال الفترة الماضية ، وسط إصابة محمد صلاح ، وعوضه في الشوط الأول.

احداث مباراة ليفربول وتشيلسي

كان الريدز هم الذين أخذوا زمام المبادرة الهجومية منذ الدقيقة الأولى من المباراة ، حيث سيطروا على المباراة ، وصوب لويس دياز ، الذي خصه حارس مرمى تشيلسي إدوارد ميندي ، في قدمي حارس مرمى البلوز ، ليكون شتت انتباه الدفاع بعد ذلك وعاد إلى نابي كيتا الذي صوبه بجوار القائم الأيسر.

وسط سيطرة ليفربول على المباراة ، ظهر الخطر من تشيلسي ، بعد أن أتيحت الكرة لكريستيان بولسيتش ، في الدقيقة 16 من المباراة ، جاءت تسديدته بجوار القائم أليسون.

سيطر الريدز على المباراة ، بينما اعتمد تشيلسي على الهجمات المرتدة ، وقاد الفريق هجومًا وصل خلاله إلى ماسون ماونت ، الذي أرسل عرضية لبوليسيتش ، الذي سددها بجوار القائم الأيمن.

واصل ليفربول تهديد مرمى تشيلسي ، وسط اعتماد البلوز على الهجمات المرتدة ، الأمر الذي شكل تهديدًا للمرة الثانية ضد مرمى الريدز ، بعد أن وصلت الكرة إلى ماونت وعبرتها لبولسيتش الذي سدد القائم الأيمن بعدة ياردات. .

وجاء التهديد الثالث لتشيلسي في الدقيقة 28 ، بعد تمريرة من الأمريكي بوليسيتش إلى ماركوس ألونسو الذي استقبلها بطريقة سيئة لتفاديها وتسديدها في النهاية ، وأنقذها أليسون.

محمد صلاح بدل الاصابة

في الدقيقة 31 من المباراة ، تلقى ليفربول صدمة كبيرة ، عندما سقط محمد صلاح نجم ليفربول على الأرض لتلقي العلاج ، لكنه لم يستطع إكمال المباراة وحل محله دييجو جوتا.

كاد الريدز أن ينهي الشوط الأول بهدف في الدقيقة الأخيرة من الاستراحة ، بعد عرضية من روبرتسون إلى دييجو جوتا ارتطمت بالعارضة.

في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل الضائع ، أضاع لوكاكو فرصة جديدة لتشيلسي بعد أن سدد كرة بعد تمريرة من جورجينيو فوق العارضة.

الشوط الثاني مثير

بدأ تشيلسي الشوط الثاني بقوة ، بعد دقيقة واحدة من بداية الشوط ، سنحت الفرصة لماركوس ألونسو ، وأضاعها اللاعب بوضعها بجوار القائم.

وفي الدقيقة 47 من المباراة أتيحت الفرصة أمام بولتس بعد تلقيه كرة في منطقة الجزاء وسددها لكن أليسون أنقذ الكرة.

وحرم العارضة تشيلسي من تسجيل هدف بعد أن أوقف كرة ماركوس ألونسو في الدقيقة 48 والتي لعبها ألونسو من ركلة حرة مباشرة بجوار القائم.

وفي الدقيقة 52 ، تلقى لويس دياز لاعب ليفربول كرة خارج المنطقة وسددها بطريقة قوية ، لكن كرته جاءت بجوار القائم الأيمن لحارس ليفربول إدوارد مينيدي.

واستمر الضغط من الفريقين ، وتمكن جيمس في الدقيقة 68 من المباراة ، من إرسال عرضية لبوليسيتش وضربها وإهدار فرصة من فوق العارضة.

ورد لويس دياز على محاولات تشيلسي بعدها بدقيقة ، بعدما سدد أيضًا كرة فوق العارضة ، لمواصلة التعادل بين الفريقين.

الشريط يحفظ كرتين من ليفربول

وفي الدقيقة 83 ، منع القائم الأيسر لهدف البلوز فريق ليفربول من تسجيل الهدف الأول ، بعد أن ارتطمت كرة بالقائم ، واستمر التعادل السلبي.

في الدقيقة 84 ، كرر القائم الأيمن ما فعله القائم الأيسر ، وأوقف تسديدة أندرو روبرتسون ، الذي وضع الكرة في القائم الأيمن ، في مصيبة غريبة لفريق ليفربول.


hide ads